Thursday 18 October 2018
Contact US    |    Archive
29 days ago

فلاحون يتهمون «لواء سابق» بالاستيلاء على 50 فدانًا بالفيوم (مستندات)

اتهم عدد من الفلاحين في محافظة الفيوم لواء سابقا في جهة سيادية باستخدام سلطته للاستيلاء على 50 فدانا يمتلكونها، من أجل إنشاء مزارع سمكية أمام الاستراحة الخاصة به، بمساعدة الدكتور جمال سامي محافظ الفيوم السابق، ومسؤولي الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية بالفيوم، حسب قولهم. وقال الفلاحون، إن اللواء تعدى بالبناء على الأرض الزراعية، ووصل مرافق دون تحرير أي محضر له، و10 أعمدة إنارة من بداية الطريق حتى الاستراحة الخاصة به بالمخالفة للقانون، الذي ينص على عدم توصيل أعمدة إنارة داخل أرض زراعية، وأنها تكون على الطرق الرئيسية فقط. وقال إ.ع ، 79 عامًا، فلاح إنّ لواء يدعى أ. ي استولى على الأرض الخاصة به وبأهالي القرية، لإنشاء مزرعة سمكية عليها، وأجرتها له الثروة السمكية، رغم أنهم يمتلكون الأرض بالوراثة أبًا عن جد منذ عام 1943، ويدفعون الضرائب المقررة عليها كل عام، موضحًا أنّ الـ50 فدانا ملكه هو و14 آخرين. وتابع، أنّ اللواء لم يكن يعيش في القرية، وكان والده يمتلك 30 فدانًا، اشترى منه 13 فدانًا، وتبقى له 17 فدًانا، وفي عام 2015 جاء وبنى استراحة في أرضه، وأنشأ مزرعة سمكية، مضيفًا أنّ هناك مصرفًا زراعيًا يفصل بين الأرض الخاصة بهم وأرض اللواء، وفوجئوا ببعض العاملين لديه يغلقون المصرف حتى أغرقت الأرض الخاصة بهم، والطريق الرئيسي للقرية، وعدد من منازل القرية، وعندما حاولوا فتح المصرف لإزالة المياه فوجئوا به يطردهم ويخبرهم أنّ هذه الأرض أصبحت أرضه، وأنه استأجرها من الثروة السمكية، ووضع مراكب خاصة به في أرضهم، على حد قوله.وتابع خ. ب ، أنّه بعد تطهير المصرف جفّت الأرض، وعندما جاءوا إلى أرضهم، استدعى لهم ضباط مركز شرطة طامية الذين ألقوا القبض على عدد من الأهالي، وتم حبسهم لأيام دون العرض على النيابة، وأمروهم بالابتعاد عن اللواء والاستغناء عن أرضهم، وفق قوله. وأضاف، عندما أبلغوا الرقابة الإدارية جاءت لجنة في 20 يناير 2018 مكونة من نائب رئيس مركز طامية، ومندوبي الثروة السمكية، ومدير هندسة ري طامية، ومدير إدارة الصرف بطامية، ورئيس الوحدة المحلية بفانوس، وسكرتير الوحدة المحلية بفانوس، ومندوب الأملاك بقرية فانوس، ومسؤول البيئة بطامية، وأقروا أنّ البركة على مساحة 15 فدانا في وسط المساحة الكلية، وانحصرت المياه بها والمياه بأوسطها ضئيلة بسبب تطهير المصرف الفرعي الواقع في منتصف البركة والمؤدي إلى المصرف الرئيسي الوسطاني العمومي، ن

قراءة فی الموقع الأصلي


هذه الصفحة هي مجرد قاریء تلقائي للأخبار باستخدام خدمة الـ RSS و بأن نشر هذه الأخبار هنا لاتعني تأییدها علی الإطلاق.
هشتک:   

فلاحون

 | 

يتهمون

 | 

لواء

 | 

سابق

 | 

بالاستيلاء

 | 

على

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

هذا العالم ليس لطيفًا

- البوابة نيوز

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع