Thursday 15 November 2018
الصفحة الرئيسية      كل الأخبار      اتصل بنا      English
الموجز - منذ 29 أيام

أضرار الولادة القيصرية على الأم والطفل بعد احتلال مصر رقم «واحد» في العالم | تعرف عليها

الأهرام - عبدالله الصبيحي
يطلق خبراء النساء والولادة، الخميس المقبل، مبادرة حاولي تولدي طبيعي ، للحد من ارتفاع معدلات الولادة القيصرية خلال الفترة الأخيرة، وذلك بمشاركة الدكتور أسامة حسين، استشاري طب الأطفال، ورئيس جمعية بورسعيد لحديثي الولادة ورئيس المؤتمر، والدكتورة نيفين حسنين، استشاري أمراض النساء والولادة، والدكتور عمرو حسن، استشاري النساء والولادة بطب قصر العيني.في غضون ذلك، كشف الدكتور عمرو حسن، استشاري النساء والولادة بكلية طب قصر العيني، أن مصر أصبحت تحتل المرتبة الأولي في الولادة القيصرية، مؤخرًا بنسبة 62% بين حالات الولادة، بعد أن كانت في المرتبة الثالثة في عام 2014، بنسبة 52%، وفي عام 2008، بنسبة 28%، وعام 2000 بنسبة 10%.وأضاف في تصريح خاص لـ بوابة الأهرام ، أن هناك توقعات بعد 10 سنوات، ستكون الولادة القيصرية بنسبة 100%، ولا توجد أي حالات ولادة طبيعي، ذلك طبقا لمؤشر الزيادة الغير مبرر في الولادة القيصرية رغم تسببها عدة مشكلات صحية للأم والطفل معا.وأوضح أن ضمن مشكلات الولادة القيصرية، لا تستطيع الأم خدمة طفلها بعد الولادة بشكل جيد، كما هو في حالة الولادة الطبيعية، بالإضافة إلي الاعتماد علي الرضاعة بالألبان الصناعية، واختفاء الرضاعة الطبيعية، كما أن الرضاعة الطبيعية في حالة الولادة الطبيعية تحمي من الإصابة بسرطان الثدي.وأشار إلي أن هناك عدة أسباب وراء ارتفاع معدلات الولادة القيصرية في مصر، أهمها ثقافة الاستسهال ، أي أن هناك الكثير من السيدات ترغب في تحديد موعد للولادة ولا تنتظر الولادة الطبيعية التي قد تصل لـ 20 ساعة مع بعض الحالات، وأيضا هناك بعض الأطباء يختارون هذا الحل، بدلًا من انتظار حالة الولادة طوال هذه الساعة، رغم أن ذلك ليس صحيحًا.كما أن ضعف عضلات البطن بسبب عدم ممارسة الرياضة، يفرض اللجوء علي الولادة القيصرية.

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار
هشتک:   

أضرار

 | 

الولادة

 | 

القيصرية

 | 

والطفل

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

مصادر