Monday 17 December 2018
الصفحة الرئيسية      كل الأخبار      اتصل بنا      English
التحریر - منذ 1 أشهر

شركات إنتاج تحتكر السوق.. أين السينما البديلة؟

لا يخفى على أحد ما تعانيه السينما المصرية في سنواتها الأخيرة، من حالة احتكار فجّة تهدد الصناعة بعد أن اقتصر السوق على عدد محدود من الشركات العملاقة التي نجحت في عقد تحالفات كبرى مع شركات توزيع تسيطر على شباك التذاكر، وبالتالي لم يصمد أمام هذا التحالف العديد من الشركات الأخرى، وخرج بعضها من السوق مرغمًا ومضطرًا، والآخر اندمج مع كيانات أخرى محاولًا الصمود أمام حيتان الإنتاج الجُدد، وفي مقدمة هؤلاء الحيتان، المنتجان أحمد ومحمد السبكي، واللذان صمدا في الفترة التالية لثورة 25 يناير وقدّما العديد من الأعمال، بينما آخرون آثروا الرجوع للخلف.

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار
هشتک:   

شركات

 | 

إنتاج

 | 

تحتكر

 | 

السوق

 | 

السينما

 | 

البديلة

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

مصادر