Tuesday 23 October 2018
Contact US    |    Archive
الموجز
3 months ago

فتية «كهف تايلاند» يروون للعالم قصتهم: «عشنا على الماء فقط»

في أول ظهور علني لهم بعد إنقاذهم، حضر عدد كبير من السكان والإعلاميين لتحية فتية الكهف ، الذين أُنقذوا من أحد الكهوف بتايلاند، وشاهد الحاضرون فريق كرة القدم الذي يحمل اسم الخنازير البرية ، وهم يمارسون ألعاب بسيطة بالكرة، قبل أن يبدأ المؤتمر الصحفي. ونقل موقع الشرق الاوسط عن وكالة رويترز ، أن الفتية الذين تتراوح أعمارهم بين 11 و16 عاما، ومدربهم البالغ من العمر 25 عاما ظهروا في بث تلفزيوني من إقليم تشيانج راي الشمالي، ومن حولهم أطباء وأقارب وأصدقاء، ارتدى بعضهم ملابس باللون الأصفر التقليدي. وظهر الفتية بقمصان عليها رسم باللون الأحمر لخنزير بري، وحمل كل منهم كرة ضمها إلى صدره وانحنى برأسه أثناء مروره أمام الحضور، ووضعت لافتة كتب عليها إعادة الخنازير البرية إلى ديارها بمكان استقبالهم، الذي صُمم كنسخة مصغرة من ملاعب كرة القدم. وروى الفتية لحظات الانعزال في الكهف، ومحاولاتهم حفر مخرج لهم باستخدام الصخور. ووصف أحد الفتية، كيف تمكنوا من البقاء على قيد الحياة في الأيام الصعبة التي قضوها داخل الكهف، الواقع في إقليم تشيانج راي في شمال تايلاند: قلت للجميع أن يقاوموا وألا ييأسوا . في حين تحدث فتى آخر يدعى أدول سام أون، يبلغ من العمر 14 عاما، عن لحظة عثور غواصين بريطانيين اثنين على الفتية في 2 يوليو، داخل غرفة مغمورة بالمياه على مسافة بضعة كيلومترات داخل شبكة الكهوف، قائلا: كان سحرا.. فكرت طويلا قبل أن أتمكن من الرد على أسئلتهما . من جانبه قال مدربهم، إيكابول تشانتاوونج، الذي نسب إليه بعض أولياء الأمور الفضل في الحفاظ على حياة الفتية، إن الفتية قرروا استكشاف الكهف بعد انتهاء تدريباتهم، مضيفا أن الرحلة لم تكن للاحتفال بعيد ميلاد واحد من الفريق كما تداولت بعض وسائل الإعلام، وأنهم كانوا يريدون قضاء ساعة واحدة فقط في الكهف لكن الأمطار حاصرتهم. وأضاف أن جميع الفتية يعرفون السباحة، وأنه فكر في أن يقودهم سباحة للخروج من الكهف، لكن الأمطار أغرقت جميع الممرات المحيطة، وأن الفتية انتقلوا إلى نهاية الكهف بعد سماع صوت المياه وهي تغمر الممرات. كما أوضح المدرب أن الفريق انشغل بمحاولة حفر مخرج من الكهف باستخدام قطع الصخر، وقال: حفرنا فتحات للوصول إلى طريق للهرب، لكننا توقفنا بسبب شعورنا بالتعب والإرهاق، وكنا نملأ بطوننا بالماء . وقال مدربهم إن الترتيب الذي خرجوا به من الكهف لم يعتمد على حالاتهم الصحية، بل اعتمد على المكان، فالذين ي

قراءة فی الموقع الأصلي


هذه الصفحة هي مجرد قاریء تلقائي للأخبار باستخدام خدمة الـ RSS و بأن نشر هذه الأخبار هنا لاتعني تأییدها علی الإطلاق.

مدرس متابعة math 0581385537

- دي ون جی مصر
هشتک:   

فتية

 | 

كهف

 | 

تايلاند

 | 

يروون

 | 

للعالم

 | 

قصتهم

 | 

عشنا

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع