Wednesday 13 December 2017
Contact US    |    Archive

البند العاشر الذي خدع به السيسي الشعب المصري يتسبب فى كارثة

حقائق تلو الآخري تنكشف وراء تصريحات النظام، فيما يخص القضايا الخارجية، وعلى رأسها وأهمها قضية سد النهضة، التي تهدد أمن البلاد المائي الذي فرط فيه النظام. حيث يؤكد خبراء أن السيسي أضاع على مصر فرصة التحكيم الدولي، أمام تعنت أديس أبابا وتلاعبها بالسيسي وأركان حكومة العسكر، واستنزاف الوقت حتى تتمكن من بناء السد في نهاية المطاف، ليكون أمرًا واقعًا لا تقدر مصر على مواجهته. ويرى الدكتور أيمن سلامة، أستاذ القانون الدولى عضو المجلس المصرى للشئون الخارجية، أن اللجوء للتحكيم في غير محله، وخارج السياق. وحول اللجوء لمجلس الأمن، يقول سلامة في تصريحات صحفية: إن الدول لا تلجأ فى الحالات المماثلة فيما يتعلق بالنزاعات القانونية والفنية إلى مجلس الأمن إلا نادرًا، وإن حدث ذلك فإن مجلس الأمن يصدر توصيات غير ملزمة، بموجب الفصل السادس من ميثاق منظمة الأمم المتحدة، وبفرض توصية مجلس الأمن لأطراف النزاع القانونى ...

قراءة فی الموقع الأصلي


هذه الصفحة هي مجرد قاریء تلقائي للأخبار باستخدام خدمة الـ RSS و بأن نشر هذه الأخبار هنا لاتعني تأییدها علی الإطلاق.
هشتک:   

البند

 | 

العاشر

 | 

الذي

 | 

خدع

 | 

السيسي

 | 

الشعب

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع