Saturday 21 April 2018
Contact US    |    Archive
إيلاف
4 months ago

مصيرالحشد العراقي ينتظر قرار مؤسسه السيستاني


إيلاف من بغداد: بعد يوم على اعلان العبادي النصر النهائي على تنظيم داعش في العراق فأن تكهنات راجت اليوم بأن يعلن مؤسس الحشد المرجع الاعلى السيستاني خلال الساعات المقبلة عن مصير تشكيلات الحشد التي تأسست بفتوى منه في صيف عام 2014 اثر اجتياح التنظيم لمساحات شاسعة من العراق وتهديده بالزحف على مدينتي النجف وكربلاء المقدستين لدى الشيعة.   واعلنت قيادة الحشد الشعبي اليوم عزم قيادات تشكيلاتها تفويض أمرها للمرجع الشيعي الاعلى في البلاد آية الله السيد علي السيستاني خلال المرحلة المقبلة بعد أن قامت بواجبها في قتال تنظيم داعش. وقالت مديرية إعلام الحشد الشعبي في بيان أنه من المقرر وصول قيادات فصائل الحشد الشعبي في وقت لاحق من اليوم إلى مكتب المرجعية لإعلان تفويض أمر الحشد للمرجع السيستاني خلال المرحلة المقبلة بعد اعلن رئيس الوزراء حيدر العبادي السبت الانتصار النهائي على داعش واستعادة جميع الأراضي العراقية من سيطرته. ومنذ صباح اليوم يتوافد الالاف من مقاتلي داعش على مدينة النجف (160 كم جنوب بغداد) حيث مقر ومنزل المرجع السيستاني، وقال مجلس محافظة النجف الأحد عن توافد الالاف من المقاتلين والمواطنين إلى المحافظة لإعلان الوفاء للمرجعية الشيعية المتمثلة بالمرجع بعد إعلان النصر النهائي على داعش .  السيستاني سيوضح موقفه الجديد من فتواه بتشكيل الحشد واشار رئيس اللجنة الأمنية في المجلس كاظم الجليحاوي في تصريح صحافي اطلعت عليه إيلاف الى إن الالاف من المقاتلين والمواطنين توافدوا على محافظة النجف خلال الساعات الاخيرة لتأكيد ولاءها للمرجعية بعد إعلان النصر النهائي على تنظيم داعش وتحرير كامل الاراضي العراقية من سيطرته . واوضح ان المرجعية ستصدر بيانا بشأن فتوى الجهاد الكفائي التي كان السيستاني قد اصدرها في 13 يونيو عام 2014 ودعا فيها العراقيين للدفاع عن المقدسات والاراضي والاعراض. ولعبت قوات الحشد الشعبي التي تضم تشكيلات مسلحة غالبيتها من الشيعة الذين استجابوا لفتوى السيستاني احدى القوى العسكرية الضاربة ضمن القوات العراقية المشتركة في مواجهة داعش وطرده من الاراضي التي احتلها في يونيو حزيران عام 2014. ويضم الحشد كذلك مقاتلين من العشائر السنية تطلق عليهم تسمية الحشد العشائري . ويقدر عدد مقاتلي الحشد الشعبي بين 60 و80 الف مقاتل حيث اقر مجلس النواب في تشرين الثاني نوفمبر عام 2016 قانون الحشد الهادف الى وضع تلك الفصائل تحت الإمرة

قراءة فی الموقع الأصلي


هذه الصفحة هي مجرد قاریء تلقائي للأخبار باستخدام خدمة الـ RSS و بأن نشر هذه الأخبار هنا لاتعني تأییدها علی الإطلاق.
هشتک:   

مصيرالحشد

 | 

العراقي

 | 

ينتظر

 | 

قرار

 | 

مؤسسه

 | 

السيستاني

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

شاهد لعنة أصابت أرض مصر

- جريدة الشعب الجديد

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع