Thursday 16 August 2018
Contact US    |    Archive
6 months ago

من غير «ولكن»

لن نكون أقل انتماءً من الأمريكان الذين يصمتون عندما يكون أبناؤهم على خط النار، لن نكون كجماعة الإخوان ومواليهم الذين ينتظرون هزيمة الجيش نكاية في النظام الحاكم، وتشفيا في الثورة التي يرونها انقلابا لأنها أزاحتهم عن الحكم، لن نكون إلا داعمين لجيشنا في معاركه ضد الإرهاب، فهي حرب فُرضت عليه...
هذا المحتوى من «المصري اليوم».. اضغط هنا لقراءة الموضوع الأصلي والتعليق عليه

قراءة فی الموقع الأصلي


هذه الصفحة هي مجرد قاریء تلقائي للأخبار باستخدام خدمة الـ RSS و بأن نشر هذه الأخبار هنا لاتعني تأییدها علی الإطلاق.

مدرس متابعة math 0581385537

- دي ون جی مصر
هشتک:   

غير

 | 

ولكن

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع