Sunday 20 May 2018
Contact US    |    Archive
إيلاف
28 days ago

هشام العيسوي.. مولانا قاهر السرطان


«إيلاف» من القاهرة: قضى الطبيب المصري العالمي هشام العيسوي، نحو 50 عامًا في بريطانيا يعمل في مجال طب الأسنان، وفجأة درس وتمرس في علاج مرض السرطان القاتل، ولكن بطرق غير تقليدية، وهجر مدينة الضباب لندن ، وانتقل للعيش في مدينة سفاجا المصرية الصغيرة على شاطئ البحر الأحمر، متخدًا من منتجع فندقي بسيط وراقي، مقرًا لمركزه لعلاج السرطان الذي حقق فيه نتاج مذهلة، وأصبح مرضاها يطلقون عليه لقب مولانا ، اعتقادًا منهم أن ما حققه لهم من نسب شفاء، لا يقدر عليها إلا ولي من أولياء الله الصالحين وليس طبيبًا عالمًا. إيلاف التقت بالعيسوي في صومعته وحاورته حول أسباب هذا التحول المفاجيء والجذري في حياته المهنية والشخصية. الدكتور هشام العيسوي في مكتبه السرطان قتل يسرا بعد أن عاش الطبيب المصري هشام العيسوي، 50 عامًا في العاصمة البريطانية لندن، انتقل فجأة إلى مدينة سفاجا على ساحل البحر الأحمر  بمصر، وبعد أن اشتغل طوال نصف قرن من الزمان في مجال طب الأسنان، تحول إلى دراسة وعلاج مرض السرطان القاتل من خلال أساليب غير تقليدية. ويكشف العيسوي لـ إيلاف البالغ من العمر نحو 71 عامًا، أسباب هذا التحول المفاجيء في حياته بالقول، إن السبب هي ابنته الراحلة يسرا، المصورة الفوتوغرافية للمغنية الأميركية بيونسيه، وقال إن ابنته يسرا تعرض للإصابة بمرض السرطان، مشيرًا إلى أنها عانت كثيرًا من المرض، واستغرقت فترة تقاومه، إلا أنه انتصر عليها في النهاية وقتلها. وأضاف أنه طوال فترة علاجها رفض استخدام العلاج الكيماوي معها، إلا أن الأطباء المعالجين لها وبعض أشقائها، كانوا يعتقدون أنه ضروري لشفائها، منوهًا بأنها توفيت في النهاية ولم يستطع العلاج الكيماوي انقاذها. العيسوي يستغل الطبيعة الساحرة في علاج مرضاه مصورة بيونسيه ويروى العيسوي قصة ابنته يسرا بالقول إنها فتاة رقيقة المشاعر، كانت قوية جدًا، إلا أنها في بداية حياتها لم تمتلك الثقة الكافية في ذاتها، وكنت أعمل على غرس الثقة في نفسها دومًا، وكانت تمتلك هواية التصوير الفوتوفراغي، وتعمل مصورة حفلات زفاف، وذات مرة أخبرتها صديقة مشتركة لمديرة أعمال المطربة الأميركية بيونسيه، أنها فصلت جميع المصورين الفوتوغرافيين لديها وتطلب آخرين. وتابع: تقدمت يسرى للعمل، وخضعت للاختبارات اللازمة لمدة أسبوعين، وتفوقت على عشرات المصورين المحترف

قراءة فی الموقع الأصلي


هذه الصفحة هي مجرد قاریء تلقائي للأخبار باستخدام خدمة الـ RSS و بأن نشر هذه الأخبار هنا لاتعني تأییدها علی الإطلاق.

الملهمة (شعر)

- المصری الیوم

فضل الصدقة فى رمضان

- المصری الیوم

«الاحتلال» يستبيح القدس

- المصری الیوم مصر
هشتک:   

هشام

 | 

العيسوي

 | 

مولانا

 | 

قاهر

 | 

السرطان

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع