Tuesday 11 December 2018
الصفحة الرئيسية      كل الأخبار      اتصل بنا      English

سخرية علي مواقع التواصل الاجتماعي من قرار إصدار عملات بلاستيكية

أثار قرار محافظ البنك المركزي المصري باصدار عملات بلاستيكية بديلة بحلول عام 2020، على أن يبدأ الإصدار بالعملات الروقية من قيمة جنيه وخمسون قرشا و10 جنيهات، سخرية واسعة علي مواقع التواصل الاجتماعي. فقد جاءت التعليقات بأنها دي تبقى فكرة ( القرن ) لأنّها سوف تقلل من انتشار العدوى بالأمراض عن طريق تبادل النقود الورقية التي ( يلحس المواطنون أصابعهم أثناء عدّها ) ومن السهل غسلها وتعقيمها وتطهيرها بعد تداولها في الأسواق بين تجّار القمامة التي يتغذّى عليها الشعب باعتبارها خضراوات وفواكه وأسماك ودواجن . ويري البعض أن البلدان تتجه نحو التعاملات غير النقدية وهو ما يحدث بمصر أيضا، كما أن طباعة العملة البلاستيكية، لن يكون له مردود إيجابي على قيمة الجنيه المصري. وطبقا لمسئولين في البنك المركزي المصري فإن الإصدار البلاستيكي سيكون بمناسبة افتتاح المقر الجديد للبنك المركزي في العاصمة الادارية الجديدة.

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار
هشتک:   

سخرية

 | 

مواقع

 | 

التواصل

 | 

الاجتماعي

 | 

إصدار

 | 

عملات

 | 

بلاستيكية

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

مصادر